اشتراك تبرع

لست مشتركاً بعد

اختيار الصيغة الخاصة بك وإنشاء حسابك للوصول إلى الموقع بأكمله.

اشتراكات المؤسسات

انقر هنا للدخول عبر حساب شركتك، جامعتك أو مؤسستك ... دخول
نشرية شهرية اخبارية نقدية تحليلية
Le Monde diplomatique

مــيـــــدان‭ ‬الــتــحــريـــر، رمـــــــز‭ ‬مــحــاصــــــــــر

قبل عشر سنوات، كان ميدان التحرير بالقاهرة مركز الثورة المصرية، ومثل قطب المواجهات والتعبئة اللتين أدتا إلى سقوط الرئيس حسني مبارك يوم 11 فيفري/شباط 2011. لكن ومنذ الانقلاب العسكري الذي حصل بتاريخ 3 جويلية/تموز 2013، استعاد النظام السيطرة على هذا الموقع، ونزع عنه كل أثر للانتفاضة الشعبية.

في كل مرة يجتاز فيها نادر فهمي(1) ميدان التحرير، في قلب القاهرة، تتسارع وتيرة نبض قلبه. لا يتعلق الأمر بمشاعر تأثر ولا بمشاعر حنين للحظات ثورة 2011 وما رافقها من حماسة، وإنما بمشاعر خوف. يقول هذا المناضل الحقوقي همسا: «لو يلقي رجال شرطة القبض علي ويطلبون مني فتح هاتفي ...

إقرأ المزيد

هذه الخدمة خاصة بالمشتركين

شارك هذه المقالة /