اشتراك تبرع

لست مشتركاً بعد

اختيار الصيغة الخاصة بك وإنشاء حسابك للوصول إلى الموقع بأكمله.

اشتراكات المؤسسات

انقر هنا للدخول عبر حساب شركتك، جامعتك أو مؤسستك ... دخول
نشرية شهرية اخبارية نقدية تحليلية
Le Monde diplomatique

الموضـوع، الموضـوع ولا شيء غير الموضـوع

لقد اندثرت الضرورة المطلقة للعمل الأدبي أو السينمائي. في كل عام، تكتب مئات الكتب ويتم إنتاج وإخراج المئات من الأفلام والأشرطة التلفزيونية. ولكن ما هي الحاجة الملحة لهذه الوفرة؟ هل هي ضرورة سياسية عميقة بمعنى «ما الذي يهم المدينة»؟  أم ضرورة حميمية، تجعل حياة المؤلفين نفسها موضع سؤال؟ أم خلافا لذلك، هي حاجة فكرية تحرك السكين في الجرح؟ كلا. الآن، هناك حاجة وحيدة دون سواها تهيمن على الإبداع: الضرورة المالية. الصحافة تنشر بانتظام الكتب الأكثر مبيعا وأكثر الأفلام مشاهدة كسجل يتم من خلاله قياس التميز بحجم العائدات. سلطة النجاح تتقدم على سلطة الموهبة. وتمحو الأرقام الكلمة والصورة معا.

بالنسبة الى مستثمري القطاع العام والخاص على السواء، لا بد من تسليط الضوء على ما يسمى الموضوعات التوافقية. تلك التي، من أجل الاستجابة الى متطلبات المردودية، تنسف الضرورة الحارقة التي تشحذ نفوس مؤلفيها. لذلك الغرض، أصبح الروائي أو السنيمائي ملزما بالرد وفي المقام الأول على سؤال وحيد: «ما هو الموضوع ...

إقرأ المزيد

هذه الخدمة خاصة بالمشتركين

شارك هذه المقالة /