اشتراك تبرع

لست مشتركاً بعد

اختيار الصيغة الخاصة بك وإنشاء حسابك للوصول إلى الموقع بأكمله.

اشتراكات المؤسسات

انقر هنا للدخول عبر حساب شركتك، جامعتك أو مؤسستك ... دخول
نشرية شهرية اخبارية نقدية تحليلية
Le Monde diplomatique

الـنـظــــــــام الـدولــــــي يـدوســــــه ضـامـنــــــوه

من خلال انتهاكها لقرارات منظمة الأمم المتحدة حول القدس، تكون الولايات المتحدة قد جسدت أحد الأخطار الكبرى للمنظومة الجيوسياسية الراهنة: إضعاف أسس الشرعية الدولية التي انبثقت سنة 1945 عن رؤية ما للحضارة. في وقت تتيح فيه نهاية الحرب الباردة الفرصة لإعادة تثبيت القواعد المقبولة من قبل الجميع، عمل الغربيون على تعزيز مصلحتهم وأعطوا بذلك المثل السيء.

تعمل تسويقات إعلامية مكررة على تعويد الناس على رؤية معينة للمجتمع الدولي. يمكن تلخيص هذه الرؤية في خلق فوضى متنامية (نزاعات صغيرة وموجات هجرة، إلخ)، متسمة بمظاهر عنف أعمى (تفجيرات وإبادة مدنيين)، تتعزز في سياقها مكانة قوى خبيثة، على غرار روسيا وتركيا، وربما حتى الولايات المتحدة، بقيادة دونالد ترامب. هذه ...

إقرأ المزيد

هذه الخدمة خاصة بالمشتركين

شارك هذه المقالة /